Dec 7, 2009

الأســــود!ه



(إعادة نشر)

الأسود

..لونك الأثير

لا هو حزن
ولا يأس

بل هو سحر يتهدهد

ومشارق البهجة والحب والصفاء..ه
قد صارت في اللون الأسود
وما كان الليل الا صنائع تاجك
ومن مقلة عينك يتزود
إنسابت من شعرك خصلة

فانسالت في زمني ليلة
ما انفك العقل يداوي
في قلب مفتون مسهد
والأسود
كالسحر المؤصد
أطل من طابع حسن
علي زهرة خدك يتأود

*************

أيا قطب الحسن الأوحد


مطروح - 2006

23 comments:

mimi said...

أشعر أحيانا أنه لوني المفضل .. لون البهجة لون الأناقة

وأشعر مرة أخري أنه لون الحداد

حائرة نا بين نفس اللون وتعدد مشاعر الإحساس به

بوست هايل بجد ... تحفة

z!zOoOo said...

السلام عليكم

ازيك يا تايه باشا

يارب تكون بخير

هو فعلا لون غريب

بس انا بحبه جدا

يكفي إنه لون الليل

لون شيك وليه بريق ولمعان

الشعر الاسود

العيون السود

أيه في السحر والجمال

لكن في الحزن

ليه إيحاءات كتير

ابعدنا الله عنها

دمتي اخي في ود

وانتظر زيارتك التي بعدت قليلا

تحياتي

Zianour said...

انا مكنتش اعرف اطلاقا ان الاسود ممكن يكون بالثراء ده

ايون لون راقي ايون لون كلاس
بس فيه الثراء ده لأ
:))

ومكتوبة بروقااااااااان نادر

:))

تايه في وسط البلد said...

ميمي

اللون واحد والعين تختلف والظرف يختلف والدلالة ايضا

فلا داعي للحيرة

تحياتي



زيزو
بالضبط كما قلت عزيزي
الدلالات تختلف لكن الظرف يحكم

شاكر مرورك المنير


زياد ونور

يا ستي تكرم عينك والله
علي قدنا يعني والله
اما موضوع الروقان دي هيخليني اعيد نظر شوية لان الظرف اللي اتكتبت فيه يخلي القارئ يضرب كف علي كف ههههههه

دعيني اختصك بهذا السر الصغير..ه

هذه القطعة كتبت اثناء نوبة حراسة رهيبة اثناء فترة خدمتي العسكرية!!!ه

تحياتي وتقديري

redabic said...

الله على احساسك العالى
فعلا تستحق اعادة النشر

أيا قطب صداقتى الأجمد

Zianour said...

هههههه

واضح ان الحراسة كانت بالليل

امممم

هو ده انسب الظروف فعلا لقصيدة مشابهة
:))

وكمان قصيرة عشان التمام بس مركزة

ربنا يسعدك

أبو العريف said...

أيا قطب الحسن الأوحد

مالك ومال قطب يا عم الحج

ايه اللي جاب جدي هنا




البوست رائع بجد

تسلم ايدك

حاسس انه بوست ارستقراطي

زي اللون الاسود كده

الشجرة الأم said...

جمييل أخي في الله ما خطته أناملك
بارك الله فيك ونفع الله بك الأمة الإسلامية العربية

بسنت said...

تايه
بدايه كل سنه وانت طيب وبصحه وخير
واضح انك فى حاله تدوينيه نشطه فاتنى منها نشاطين بس ملحوقه ان شاء الله
-------------
وما دمت جبت سيره الاسود فليكن
شوف الاسود هو اللون الوحيدكما اعتقد اللى بيظهر الاشياء بجانبه براقه وجميله وغالبا ايضا صادقه لانه عكسه الابيض اللى بيظهر الاشياء كما اعتقد بصوره مزيفه فلا تعرف صدقها او برائتهامن العكس لان اللون نفسه بيطغى على المجاور ليه
فكره الاسود وحده كملبس يستدعى حالتين الحداد والحزن
او الشياكه والاختلاف
احتار فيه احيانا الصراحه
كلماتك جميله مع انها كما قرأت لليله متعبه فى الجيش
لكن كما اعتقد زكرياتها جميله
------------------
ملحوظه: اخيرا قرأت مدونتك من البدايه كامله تماما
الصراحه خطيره موضوعاتك
خاصه الاحزاب فهمتنى حاجات كويسه جدا بطريقه بسيطه تماما
انا هعلق عليهم كلهم منفردين ان شاء الله
---------------
دمت بخير دائما

تايه في وسط البلد said...

رضا بيه

شاكر مرورك المنير

زيانور
لا والله كانت ظهرا!!!ه
بس كويس انت عندك فكرة عن التمام وظروف ما حول الخدمة العسكرية الخ!!!ه

ربنا يكرم اصلك ويطمننا عليكم

تايه في وسط البلد said...

ابو العريف

يا سيدي جدك علي راسي من فوق

شاكر ذوقك


الشجرة الام

للعربية سحرها الخاص وهذه ليست الا ابتسار منه
دمتي بخير

تايه في وسط البلد said...

بسنت

كل سنة وانت بالف خير دائما
_____________
انها نسبية اينشتين ليس الا

المدي الزمني للتدوينات شبه ثابت لكنك انقطعتي قليلا
_________________

عن الاسود اقول ان لكل نظرته..وقبل كتابة النص بدقائق خمس كنت اخاله لونا مقبضا يحاصرني وينطبع علي الوجود ..فكان لابد من المقاومة


وبالطبع لا انكر ان لها اصلا وان كان قد صار بعيدا قبلها بزمن
ـــــــــــــــ

بالنسبة لموضوعات المدونة فانا امتن لذوقك وسعيد باني افدت انسانا

كل التقدير والاحترام

شيماء زايد said...

الأسود
كالسحر المؤصد
لا تمحو عتمته ألوان
فألوانه انغام تبعث من ظلمته الناطقه
العيون اللتي تري في جمال الاسود
هي فقط من تستطيع ان تجلب الضوء لعتمته
فهي عيون مناضله تصنع البهجه والحب والصفاء

تحياتي للونك الاثير
وكل التحيه لك يا صديق القلم الاثير

لقد خلقنا الله احرارا said...

طيب هقولك على حاجة علشان نتفق
لما تلاقينى غبت كتير
أعرف انى عجبنى جدا كلام حضرتك
ومش لاقية تعليق يليق بيه


خلاص اتفقنا

الابهار هنا لاينتهى
من أول العلاقة الجميلة والغريبة فى فترة المراهقة
للقصيدة اللى أسرتنى
وكمان اتكتبت فى نوبة حراسة

لا كده كتير

تايه في وسط البلد said...

شيماء زايد

دوما تشملينني بتعليقاتك الرائعة الي ان قاربت الغرور!!ه
دمتي صديقة عزيزة ومعيارا صادقا للكلمات الصادقة


لقد جعلنا الله احرارا

لا والله اللي بتقوليه هو اللي كتير
الموضوع ليس الا كلمات تلقائية عن الحال موزعة علي تدوينات عديدة ولا اتمني سوي ان تصل الي قارئها

دمتي بالف خير صديقة عزيزة

احمد said...

طبعا انا قلتلك رايي في المرة الأولي ولكن ما اسباب اعادة النشر

!!! عارفة ... مش عارف ليه said...

مش عارف ليه وانا بقرا النص ده

توارد إلى ذهني

الاخطل الصغير في قصيدة مضناك

وده توارد لصالحك طبعا يا زعيم

لان بصراحة موضوع الأسود ده

تقيل اوووي بالرغم أنه موجز

إلا أنه رصين أوووي


والحمد لله إنك أعدت النشر

لأن مع الاسف مأسعدنيش الحظ إني أشوفه قبل كده


وليد

عمرو (مواطن مصرى)0 said...

أعلم أن الانعزال فى الجيش بين بنى الذكور كفيل بتحويل القديس لمراهق ينتظر شبح أنثى , ولكنك حولته لمشاعر راقية تهفو للأنثى فى صورة سامية.. يبدو أنها طبيعتك يا مولانا :)
تحياتى للتائه فى مطروح

تايه في وسط البلد said...

احمد بيه

افلاس!!ه

وليد

استاذنا العزيز
هذه مقارنة انا لا اتحملها قطعا ولا شئ يقف ورائها سوي ذوقك العالي والذي اسعدني انا حظي بها
كل التحية والاحترام

عمرو
كيفك صديقي العزيز

تكأكؤ الضغوط تصبغ الدنيا من حولك بهذا اللون ولا يبقي لك سوي ان تستسلم لليأس وتنتظر من يربت عليك
او ان تفتح عينيك وتعيد النظر فيما حولك لعلك تتذكر شيئا يخفف عنك ويفضي اليك بالسر
وكانت النتيجة ان اللون فيما حولك لم يبق منه سوي تلك السطور

كل التحية صديقي العزيز

الدرعمي said...

هههههههههههههههههههههه

جميلة حتى النخاع

أمتعتنا بها و بك حين تسمعنا إياها بصوتك و إحساسك

أنتظرك الجمعة القادمة بإذن الله

و طبعا قبل الجمعة

الخميس حيث حفل توقيع الرئيس السابق

تحياتي لك


آدم

هيثم مكارم said...

السلام عليكم

كيف حالك يا صديق؟؟

بديعةٌ تدوينتك ، كأنها مقطوعةٌ موسيقيةٌ هادئة في ليل الشتاء الرائع (علمت كم مغرمٌ أنا بليل الشتاء).ه
ولكن في أي نوبتجية كُتبت؟ دعني أخمن .. في الكنجية ..صح؟؟ههههه

ذكرتني تدوينتك بشيئين رائعين بالنسبة لي:ه

فترة الخدمة العسكرية التي أنجزتُ فيها لنفسي ما لم أنجزه في فتراتٍ كثيرةٍ من حياتي (تبقى خلفية المعاناة كما هي) ، حفظت فيها جزءاً غير يسيرٍ من القرآن وقرأت فيها تلاً من الكتب وذاكرتُ فيها العروض وكتبت 90%من انتاجي الشعري فيها.ه

كما ذكرتني بصديقٍ لي ، يرى في كل قبيحٍ جمالاً ويستمتع بالأسوأ قبل السئ ويجعل شعار حياته في كل وقتٍ"كن جميلاً ترى الوجود جميلا".ه

--------

جعل الله الوجود جميلاً في ناظريك ، وأدام الود بيننا يا صديق

تايه في وسط البلد said...

هيثم مكارم

كيفك صديقي العزيز

بالفعل كانت الكنجية لكن أتدري..لقد بدأت النوبة في الثامنة صباحا وانزاحت حوالي السابعة مساءا ودون مبالغة والله شاهد

أفلا أكتب ساعتئذ عن الأسود؟

دمت بخير صديقي العزيز واتمني لك شتاءا ممتعا

north flower said...

بجد تدوينه اكتر من رائعه

اللون الاسود لون راقى جدا

لون كلو تناقضات و رغم كده يظل سيد الالوان